بسم الله الرحمن الرحيم

يسعدني أن يتزامن إطلاق الموقع الإلكتروني لمركزنا الثقافي في اسطنبول مع الاحتفالات بالذكرى الثالثة والأربعين لنصر أكتوبر المجيد. وأرى ثمة تشابه بين روح حرب أكتوبر – العاشر من رمضان وبين روح النضال الحالية التي تخفق بها الإرادة المصرية نحو النهضة واستعادة مكانتها الإقليمية والدولية.

ويأتي تدشين الموقع الإلكتروني للمركز بلغتيه العربية والتركية، ليضع لبنة بين لبنات صرح الحضارة المصرية وثقافتها العريقة في مرحلة النضال من أجل النهضة وتوكيد الريادة المصرية في المجالات الثقافية والعلمية المختلفة.

يهدف الموقع الإلكتروني للمركز إلى تحقيق التواصل الفعال بين العرب والأتراك، والالتقاء عند القواسم المشتركة تاريخيًا وثقافيًا واجتماعيًا، والارتقاء بها بغية تعزيز مرتكزات العلاقات العربية التركية عامة والمصرية التركية خاصة.

وإيمانًا من المركز بأهمية المعرفة في تطوير العلاقات بين البلدين، ومدى تأثيرها الإيجابي في عرض الصور الواقعية وتصحيح الصور الذهنية السلبية، فالموقع الإلكتروني للمركز يفتح أبوابه للأكاديميين والنخب المثقفة وأرباب الفنون من العرب والأتراك لطرح رؤاهم الفكرية وهمومهم الثقافية عبر صفحات الموقع المختلفة بلغتيه العربية والتركية.

ويولي المركز أهمية كبرى لمتابعة تطورات مجال التعليم في تركيا، ورصد تطورات حركة البحث العلمي في الجامعات والمراكز البحثية المختلفة في تركيا. ومن ثم يحرص المركز على توسيع حركة التبادل العلمي والتعليمي بين الجامعات المصرية والتركية لتحقيق أقصى درجات الاستفادة من التطورات النوعية لدى البلدين.

والله ولي التوفيق

 

الملحق الثقافي المصري ومدير المركز

د. طارق عبد الجليل

السادس من أكتوبر 2016



© 2016 MISIRkultur.net - ALL RIGHTS RESERVED